الخميس , 2 أبريل 2020
الرئيسية / الأخبار / اخبار فلسطينية / بالفيديو : والدة الشهيد مهند الحلبي اخذوا قطعه من قلبي “”بدي احزن على حجارة””

بالفيديو : والدة الشهيد مهند الحلبي اخذوا قطعه من قلبي “”بدي احزن على حجارة””

دمترت جرافات الاحتلال الاسرائيلي بعد منتصف الليلة الفائته منزل الشهيد مهند الحلبي ببلدة سردا شمال مدينة رام الله بالكامل.

يذكر أن الشهيد مهند الحلبي 19 عاما، كان يدرس الحقوق في سنته الثانية، في جامعة القدس أبو ديس ، وهو الابن الثاني للعائلة بعد شقيقه الأكبر محمد، إلا أنه تميز بالجرأة الواضحة والهدوء على حد وصف أفراد عائلته.

تواصلت “سنترغزة

 

” مع والدة الشهيد مهند الحلبي والتي أوضحت أن قوات كبيرة من جيش الإحتلال إقتحمت منزلهم في ضاحية الريحان ببلدة سردا عند الساعة الحادية عشر ليلاً وأغلقت كل المداخل والطرق المؤدية إليه وبدأت بعملية الهدم.

وأفادت الحلبي أن عائلتها قد تسلمت قرارا بهدم منزلها قبل عشرة أيام، وهذه المهلة تنتهي مساء أمس الجمعة، وذلك بعد رفض محكمة الإحتلال العليا التماساً رفعته العائلة ضد قرار الهدم “.

وأضافت ” بعد ما مهند إستشهد ما بهمني شئ، قتلوا إبني الي هوا قطعة من روحي، بدي أزعل على بيت من حجر بعد هيك !” وأردفت أن البيت يحمل ذكريات مهند وغرفته وصوره ولكنه أمر الله وقد وقع عليهم على حد تعبيرها.

وأوضحت أن عائلتها كانت تسكن عند أقاربهم منذ إستلامهم لأمر الهدم ولكن الان قاموا بإستئجار بيت للسكن لأن الامر أصبح دائم، موضحة أنهم لم يتلقوا أي دعم أو وعودات من أي جهات رسمية كانت أو غير رسمية.

من الجدير بالذكر أن مهند يُعتبر مفجر إنتفاضة القدس، حيث نفذ عملية طعن في شارع الواد بالبلدة القديمة في القدس، وتمكن من خطف مسدسه وإطلاق النار على عدد من الاسرائيليين المتواجدين في المكان، قبل أن تصل قوات خاصة تابعة للشرطة الاسرائيلية وتطلق النار عليه، وقد أسفرت عمليته عن قتل إسرائيليان إثنان وهما رجل وزوجته ” 40 عاماُ” وإصابة آخران بجروح.

 

 

 

 

 

 

 

 

شاهد أيضاً

الاحتلال يعتقل أربعة شبان من كفر نعمة غرب رام الله

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، أربعة شبان من قرية كفر نعمة، غرب رام الله. …

اترك تعليقاً